English  
Thursday     08:13:04 PM     2021 / 01 / 21
أخبار محلية

يعد الزهايمر مرحلة من المراحل التدريجية للخرف ما يؤثر سلباً على الذاكرة. ووفق دراسات عدة يصيب المرض النساء أكثر من الرجال بسبب فقدان هرمون الإستروجين بعد انقطاع الدورة الشهرية.
وتقول إخصائية علم النفس العصبي الألمانية البروفيسورة جيسكا كالدويل، «هرمون الإستروجين مهم جداً للحفاظ على صحة الدماغ، لقدرته على تشكيل خلايا واتصالات جديدة في ما يعرف بالمرونة العصبية، علاوة على دوره في حماية الخلايا من الموت، ما يعني أن خسارته تؤدي لفقدان فوائده». وأضافت: «33% من الإصابات في العالم تعود لعوامل خطورة ممكن تجنبها»، لاسيما أن التغييرات في بنية ووظيفة الدماغ، المرافقة للمرض تبدأ قبل عقود من ظهور الأعراض؛ لذا يجب العمل على وضع الخطط الوقائية وتطبيقها في وقت مبكر. وأكدت كالدويل أن الالتزام بنظام غذائي صحي مهم جدا للمرأة غني بالخضراوات والفواكه ويحتوي القليل من الدهون المشبعة والأغذية المصنعة، مثل «حمية البحر الأبيض المتوسط» أو حمية «ميند»، ما يؤدي لتحسين الإدراك المعرفي والحفاظ على القدرات الذهنية مع تقدم العمر. فيما تعد ممارسة النشاط البدني بانتظام من الإستراتيجيات الوقائية المهمة، فهي تحسّن مستوى الناقلات العصبية ما يعزز الذاكرة، إذ يؤثر إيجابياً على عمل المناطق الدماغية المعنية باستقبال المعلومات الجديدة وإرسالها إلى مراكز الذاكرة طويلة الأمد، كما تخفف من التأثيرات السلبية لمرضى السكري، وتحمي من التوتر والاكتئاب، والتي تعد من عوامل الخطورة لمرض الزهايمر.
واعتبرت كالدويل أن الحفاظ على نشاط الدماغ واستخدام مهارات التفكير يلعب دوراً بارزاً في الوقاية من الزهايمر، وقالت: «القيام بأعمال تتطلب مجهوداً فكرياً، والنقاش مع الأصدقاء، ومشاهدة فيلم يحفّز التفكير، وحلّ الكلمات المتقاطعة، والاستمتاع بالألعاب عبر الإنترنت، هي أمثلة على الأنشطة الفكرية المفيدة، التي تعزز صحة الدماغ».
كيف تعزز صحة الدماغ؟
1- اعتمد نظاماً غذائياً صحياً
2- مارس الرياضة بانتظام
3- استخدم مهارات التفكير
4- شاهد برامج وأفلاماً محفزة

Copyright©2017 for WMC website

 Designed By Site Trip