English  
Friday     08:16:23 AM     2019 / 11 / 22
أخبار محلية

ثّمنت وزيرة شؤون المرأة د. آمال حمد، إصدار الرئيس محمود عباس، قرارا بقانون يجيز للأم فتح حسابات مصرفية لأبنائها القاصرين، وآخر حدد فيه سن الزواج للجنسين ب18 عاماً.

 

وأكدت د. حمد بأن الإرادة السياسية الداعمة لحقوق النساء في فلسطين، والمتمثلة بدعم الرئيس محمود عباس، وتوجهات رئيس الوزراء الدكتور محمد إشتية، ساهمت بشكل كبير، في تحقيق هذه الإنجاز للمرأة الفلسطينية.

 

وأعربت د. حمد عن شكرها لرئيس الوزراء الدكتور محمد إشتية، والوزراء في الحكومة الثامنة عشر، على الحس العالي بالمسؤولية الذي ظهر جلياً أثناء نقاش المذكرات التفسيرية لهذين القراراين على طاولة مجلس الوزراء، وإعتمادهما، والتنسيب للرئيس لإصدار قرار بقانون.

 

وأضافت د. حمد بأننا في وزارة شؤون المرأة سنستفيد من الإرادة السياسية الداعمة والمساندة للنساء، ونستمر في بذل الجهود، والعمل بشكل حثيث لتحقيق مزيداً من الإنجازات للمرأة الفلسطينية، التي تستحق أن نتفانى لأجل تمكينها على كافة الأصعدة، وصولاً إلى مشاركتها الفاعلة في التنمية المستدامة وبناء دولة فلسطين.

Copyright©2017 for WMC website

 Designed By Site Trip